“تجميل الأرداف”.. عملية جراحية قاتلة

تجميل الأرداف

عمليات تجميل الأرداف انتشرت في البرازيل بشكل لافت

تسببت عمليات تجميل الأرداف في البرازيل، في وفاة عدد من الحالات خلال الخمس سنوات الأخيرة في البرازيل.

لم تتجاوز المعدلات الحالة واحدة من بين 3000 حالة.

إلا أن تضاعف عدد الأشخاص الذين قاموا بعملية تجميل وشد الأرداف يثير المخاوف بشأن زيادة الأعداد.

أصبحت الرغبة في الحصول على أرداف أكبر أكثر شعبية بالبرازيل

تأتي تلك الشعبية مع انتشار الهوس بجمال الأرداف في البرازيل، وإقامة عدد من مسابقات الجمال للأرداف فقط!!

عملية ميامي لـ تجميل الأرداف

القضية الأخيرة البارزة التي شغلت الرأي العام في البرازيل، كانت عملية تجميل لـ تجميل الأرداف في ميامي.

عقب العملية توفي المريض، وتم إيقاف الطبيب عن العمل.

وتقول الجمعية الأمريكية لجراحي التجميل، أن عملية تجميل الأرداف لديها أعلى معدل وفاة بين جميع الإجراءات الجمالية.

ما هي عملية تجميل الأرداف؟

بعض الناس يقومون بعملية تجميل الأرداف لأسباب جمالية.

ولكن العديد منهم لأسباب صحية تتعلق بفقدان الوزن.

فيقومون بتجميل الأرداف لكي تتناسب مع جسدهم بعد فقدان الوزن.

يحدث تشوه كبير لمنطقة الحوض، أو تكون هناك بعض المشاكل المتعلقة بالملابس في الجزء السفلي.

عملية تجميل الأرداف تنطوي على شطف الدهون من مناطق الجسم المختلفة، خاصة الأرداف.

لكي تكون العملية ناجحة، يجب حقن الأنسجة حيث يتم امتصاص الدهون التي تترسب في الأرداف بالدم.

تنجح العملية في حالة سحب 90% من دهون الجسم، ويتحول الـ 10% الباقية إلى العضلات.

خطورة عملية تجميل الأرداف

حقن الدهون في الأرداف يمكن أن يؤدي إلى مشاكل خطيرة إذا تمت بشكل غير صحيح.

تشمل المخاطر؛ انسداد الدهون، عندما تدخل الدهون في مجرى الدم وداخل الكتل والأوعية الدموية، وفي الرئتين.

على سبيل المثال، يتم منع الأكسجين من دخول مجرى الدم، بينما في الدماغ يمكن أن يسبب سكتة دماغية.

معظم الجراحين يعتبرون 300 مل من الدهون في الجسم كمية آمنة.

ومع ذلك، يقوم بعض الجراحين الأكثر خبرة بسحب كمية أكبر من الدهون التي يمكن قياسها باللترات.

لماذا ترتفع معدل الوفيات؟

قام مسح أجري عام 2017 لـ 692 جراحًا من جميع أنحاء العالم بفحص معدل الوفيات بين المرضى الذين يخضعون لجراحة تجميل الأرداف.

خلال مسيرتهم المهنية ، أبلغ الجراحون عن 32 حالة وفاة بسبب انسداد الشحوم و 103 حالات غير مميتة.

تحدث أيضًا مشاكل أخرى بعد الجراحة، مثل الغرغرينا، والإنتان، والتي يمكن أن تكون قاتلة.

هل تستحق عملية تجميل الأرداف مُخاطرة؟

يجب موازنة الخطر المحتمل للوفاة من الانسداد الشحمي مقابل الفوائد.

خاصة في الحالات التي تكون فيها جراحة تجميل الأرداف؛ فوائد جسدية ووظيفية لإجراء الجراحة.

في حالة تجميل الأرداف، ربما تكون المخاطر أكثر من الفوائد.

ومع ذلك، في مجتمع مهووس بالشهرة والجمال، لا يزال هذا الإجراء شائعًا على الرغم من المخاطر.

لذا من المهم أن يجعل الجراحون مخاطر الإجراء واضحة جدًا لأي شخص يفكر فيها.

يجب أن تكون سلامة المرضى على رأس الأولويات.

كما يحتاج الجراحون إلى بذل المزيد من الجهد لزيادة سلامة الإجراء وخفض معدل الوفيات المرتفع بشكل لا داعي له.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *